تصريح صادر عن رئيس النيابة العامة ( بخصوص حادثة البحر الميت )

الاثنين, نوفمبر 5, 2018

صرح رئيس النيابة العامة القاضي / "محمد سعيد " الشريده أن النيابة العامة وفور علمها بفاجعة البحر الميت وضعت يدها على القضية وباشرت التحقيق

في ظروفها وأسبابها.

وأضاف أن مدعي عام الشونة الجنوبية أشرف مباشرة على استقبال المصابين والجثث حيث تواجد بمستشفى الشونة الجنوبية فور تبلغه بالحادثة من قبل

الأجهزة الأمنية، وفي ذات السياق قام المدعي العام وبالتنسيق مع الجهات المختصة بجمع الأدلة لإحالة المتسببين بهذه الفاجعة للقضاء .

وتبين أنه ولغايات التسريع بإجراءات التحقيق والتسهيل على ذو الشهداء والمصابين فقد تقدم بطلب إلى محكمة التمييز لنقل ملف التحقيق إلى دائرة مدعي عام عمان حيث تقرر بتاريخ 28/10/2018 إجابة الطلب ونقل الملف إلى دائرة مدعي عام عمان وبدأ المدعي العام المختص فوراً باستكمال إجراءات التحقيق لسماع الشهود وذوي المصابين والشهداء .

واستظهاراً للحقيقة استعان المدعي العام بلجان مختصة من الخبراء المشهود لهم بالحيدة والنزاهة والاستقلالية والمعرفة والدراية والاختصاص لغايات التحقق من علاقة الجسر والسد بحدوث الفاجعة أو المساهمة بحدوثها ومن المتوقع أن يستكمل المدعي العام إجراءات التحقيق فيما يتعلق بسماع المختصين من الجهات المعنية الحكومية والخاصة وتحديد المراكز القانونية وإصدار القرارات اللازمة بذلك خلال اليومين القادمين وسيتم الإعلان عن ذلك في حينه ، علماً ان جهاز النيابة العامة لن يتوانى عن ملاحقة أي شخص يثبت تورطه بشكل مباشر أو غير مباشر في هذه الفاجعة وإحالته إلى القضاء .